غزه تدفع ثمن العزه

صفحة 4 من اصل 5 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الجمعة أبريل 25, 2008 4:01 pm

جديد اغنية الحصار

http://www.freegaza.ps/video1.php

avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الأربعاء أبريل 30, 2008 5:18 pm



ارتفاع عدد ضحايا الحصار الإسرائيلي إلى 138مواطناً


غزة- وحدة الإعلام

أعلنت مصادر طبية، استشهاد مواطنة مريضة بسبب منعها من قِبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي من مغادرة قطاع غزة لتلقي العلاج اللازم في الخارج.



وذكرت تلك المصادر، أن المريضة أنعام فراج أبو مر انضمّت إلى قافلة الشهداء من المرضى الممنوعين من السفر، بعد معاناة من مرض السرطان.



وباستشهادها يرتفع عدد الشهداء من المرضى جراء الحصار الإسرائيلي الجائر المفروض على قطاع غزة منذ عدة أشهر إلى مئة وثمانية وثلاثين مواطناً.



ويتهدد خطر الموت قائمة كبيرة من المرضى من أصحاب الأمراض الخطيرة والمزمنة، جراء عدم تلقيهم العلاج بسبب عدم توفر الأدوية، ومنعهم من مغادرة القطاع لتلقي العلاج، نتيجة الحصار الإسرائيلي المشدد، وإغلاق كافة معابر القطاع منذ عدة أشهر.



avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الخميس مايو 01, 2008 5:48 pm

الضحية139:وفاة الطفل الرضيع نسيم البيوك " أربعة شهور " بسبب إغلاق المعابر في غزة

رام الله-فلسطين برس-أعلنت مصادر طبية فلسطينية في غزة عن ارتفاع عدد الضحايا المرضى في القطاع إلى139بعد وفاة طفل رضيع لم يتمكن من مغادرة القطاع بسبب إغلاق المعابر منذ الانقلاب الحمساوي في غزة .

وقالت المصادر الطبية " ان الطفل الرضيع نسيم البيوك " أربعة شهور " توفي بعد معاناة من المرض بسبب الحصار في غزة بعد الانقلاب الذي نفذته حركة حماس ومليشياتها الخارجة عن القانون،والذي تسبب في إغلاق المعابر وتشديد الحصار ونقص دخول الأدوية للقطاع".

وبوفاة الطفل الرضيع البيوك يرتفع عدد الوفيات من المرضى جرّاء الحصار الإسرائيلي الجائر المفروض على قطاع غزة منذ انقلاب حماس إلى139مواطناً.

هذا ويتهدد خطر الموت قائمة كبيرة من المرضى من أصحاب الأمراض الخطيرة والمزمنة جراء عدم تلقيهم العلاج بسبب عدم توفر الأدوية،ومنعهم من مغادرة القطاع لتلقي العلاج، نتيجة الحصار الإسرائيلي المشدد، وإغلاق كافة معابر القطاع منذ عدة أشهر.

وتجدر الإشارة إلى أن عشرات المرضى مازالوا ينتظرون الموت في مستشفيات القطاع والتي سيطرت عليها مليشيات حماس وطردت العاملين فيها وحلت مكانهم عاملين ينتمون إليها بالإضافة إلى نهبها للمساعدات الطبية والأدوية وتخزينها في عيادات خاصة بها قطاع غزة ".


avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الخميس مايو 01, 2008 5:50 pm

الضحية140:وفاة المواطن سامي عمر الغصين بسبب إغلاق المعابر بغزة


رام الله-فلسطين برس-أعلنت مصادر طبية اليوم الأربعاء في غزة عن ارتفاع عدد الضحايا المرضى في القطاع إلى140بعد وفاة مواطن مريض لم يتمكن من مغادرة القطاع بسبب إغلاق المعابر منذ الانقلاب الحمساوي في غزة .

وقالت المصادر الطبية " ان المواطن سامي عمر الغصين " 23عاماً " توفي بعد معاناة من مرض السرطان بسبب الحصار في غزة بعد الانقلاب الذي نفذته حركة حماس ومليشياتها الخارجة عن القانون،والذي تسبب في إغلاق المعابر وتشديد الحصار ونقص دخول الأدوية للقطاع".

وبوفاة المواطن الغصين يرتفع عدد الوفيات من المرضى جرّاء الحصار الإسرائيلي الجائر المفروض على قطاع غزة منذ انقلاب حماس إلى140 مواطناً.

هذا ويتهدد خطر الموت قائمة كبيرة من المرضى من أصحاب الأمراض الخطيرة والمزمنة جراء عدم تلقيهم العلاج بسبب عدم توفر الأدوية،ومنعهم من مغادرة القطاع لتلقي العلاج، نتيجة الحصار الإسرائيلي المشدد، وإغلاق كافة معابر القطاع منذ عدة أشهر.

وتجدر الإشارة إلى أن عشرات المرضى مازالوا ينتظرون الموت في مستشفيات القطاع والتي سيطرت عليها مليشيات حماس وطردت العاملين فيها وحلت مكانهم عاملين ينتمون إليها بالإضافة إلى نهبها للمساعدات الطبية والأدوية وتخزينها في عيادات خاصة بها قطاع غزة ".

avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الأحد مايو 04, 2008 4:34 pm

الضحية141: وفاة المواطنة المسنة مريم محمد رشوان بسبب إغلاق معابر غزة

رام الله-فلسطين برس- أعلنت مصادر طبية اليوم الأربعاء في غزة عن ارتفاع عدد الضحايا المرضى في القطاع إلى141بعد وفاة مواطنة مسنة لم تتمكن من مغادرة القطاع بسبب إغلاق المعابر منذ الانقلاب الحمساوي في غزة .

وقالت المصادر الطبية " ان المريضة مريم محمد رشوان " 58 عاماً " توفيت بعد معاناة من مرض صمام القلب بسبب الحصار في غزة بعد الانقلاب الذي نفذته حركة حماس ومليشياتها الخارجة عن القانون،والذي تسبب في إغلاق المعابر وتشديد الحصار ونقص دخول الأدوية للقطاع".

وبوفاة المواطنة رشوان يرتفع عدد الوفيات من المرضى جرّاء الحصار الإسرائيلي الجائر المفروض على قطاع غزة منذ انقلاب حماس إلى 141 مواطناً.

هذا ويتهدد خطر الموت قائمة كبيرة من المرضى من أصحاب الأمراض الخطيرة والمزمنة جراء عدم تلقيهم العلاج بسبب عدم توفر الأدوية،ومنعهم من مغادرة القطاع لتلقي العلاج، نتيجة الحصار الإسرائيلي المشدد،وإغلاق كافة معابر القطاع منذ عدة أشهر.


avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الثلاثاء مايو 06, 2008 5:42 pm





وفاة مريضة يرفع ضحايا حصار غزة لـ142



غزة- وحدة الإعلام

أعلن الناطق باسم اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار رامي عبده وفاة المريضة مريم محمد رشوان البالغة من العمر (58 عاماً) الأحد 4-5-2008 بسبب منع سلطات الاحتلال الإسرائيلي لها من العلاج في الخارج.



وقال عبدو في بيان صحفي إن المريضة المذكورة مصابة بمرض صمام القلب وهي من سكان مدينة غزة.



ونقل عبده عن أقارب المتوفية والمصادر الطبية أن عائلة رشوان حاولت مرارا وتكرارا التنسيق مع سلطات الاحتلال من اجل توجه المريضة للعلاج خارج القطاع إلا أن كل المحاولات باءت بالفشل".



وأفاد نجل المتوفاة أن سلطات الاحتلال منعت المريضة من السفر عبر معبر بيت حانون بحجج أمنية. وبوفاة المريضة رشوان يرتفع عدد ضحايا الحصار إلى 142 ضحية.





avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الخميس مايو 08, 2008 6:18 pm



مؤسسة الضمير تدعو المجتمع الدولي لإنهاء
حصار غزة


غزة- وحدة الإعلام

أعربت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان عن استغرابها من "تضحية المجتمع الدولي لحقوق الإنسان, وترك أكثر من مليون ونصف فلسطيني في قطاع غزة يواجهون مصيرهم بأنفسهم دون تدخل يوقف التدهور الحاد في أوضاعهم الإنسانية".



ودعت المؤسسة في بيان صحفي صدر عنها الثلاثاء 6-5-2008 المجتمع الدولي لتحمل مسئولياته الأخلاقية والقانونية تجاه المدنيين في القطاع, والانتصار لمفاهيم حقوق الإنسان، عبر الضغط على الاحتلال من أجل الوفاء بالتزاماتها تجاه سكان غزة، ووقف الحصار.



واعتبرت عجز المجتمع الدولي عن الوفاء بالتزاماته القانونية والأخلاقية بمثابة تشجيع للاحتلال للاستمرار في انتهاكاته, "التي وصلت إلى مستوى جرائم حرب".



وقالت المؤسسة في بيانها " إنها تتابع بقلق شديد التداعيات الخطيرة الناتجة عن استمرار إتباع الاحتلال لسياسة الحصار الاقتصادي, وإغلاق المعابر, وما أتبعها من إجراءات غير إنسانية تمثلت بوقف إمدادات الوقود، ومنع المرضي من السفر لتلقى العلاج في الخارج".



وأضافت "أن الحصار أدى إلى تعطيل دور المنظمات الاغاثية الدولية, وذلك لعدم مقدرتها على العمل في ظل تفاقم الأزمة وانقطاع الوقود", مشيرةً إلى التأثير السلبي على حقوق الإنسان الفلسطيني، والشلل شبه الكامل لكافة مرافق الحياة، فتوقف قطاع النقل والمواصلات بشكل شبه كلي، وكذلك قطاعات الصحة والتعليم والصرف الصحي.



وأشارت إلى ضعف قدرة البلديات, والمجالس القروية عن القيام بواجباتها, الأمر الذي جعل القطاع يعيش كارثة حقيقية يدفع ثمنها الأطفال والنساء والشيوخ, مطالبةً المجتمع الدولي بعدم التضحية بحقوق الإنسان لصالح حصار قطاع غزة.



وأشارت إلى انتهاك الحق في الحياة لعشرات المرضى المحتاجين للعلاج في الخارج، وارتفاع عدد ضحايا الحصار منهم, حيث سقط (145) مريضاً منذ بداية الحصار قبل عشرة شهور، منهم (69) منذ مطلع العام 2008، جراء منعهم من السفر ونقص الأدوية".



واعتبرت حصار المدنيين في غزة "شكلاً من أشكال العقوبات الجماعية وأعمال الانتقام التي يقترفها الاحتلال الإسرائيلي ضد المدنيين الفلسطينيين، وهو انتهاكاً صارخاً لقواعد القانون الدولي الإنساني، بما في ذلك اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949،والبرتوكول الإضافي الأول لعام 1977".



ويعاني (1.5) مليون مواطن فلسطيني يعيشون في قطاع غزة من حصار مشدد تفرضه دولة الاحتلال منذ عشرة أشهر تقريبا, حيث تمنع دخول جميع المواد الأساسية, بالإضافة إلى منع ادخال جميع مشتقات البترول مما شكل أزمة إنسانية كبيرة شلت كافة قطاعات الحياة

avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في السبت مايو 10, 2008 5:10 pm




جون جينج يدعو لكسر الحصار وفتح معابر قطاع غزة



غزة- وحدة الإعلام

حذر جون جينج مدير وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين التابعة للأمم المتحدة (الأونروا) في قطاع غزة، من استمرار تدهور الأوضاع في القطاع جراء الحصار الإسرائيلي.



وقال جينج، في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) الجمعة 9-5-2008: " حصار قطاع غزة، والحد من عمليات دخول البضائع للقطاع تلقي بظلالها على جميع مناحي الحياة". مطالباً (إسرائيل) برفع حصارها المستمر على القطاع منذ 11 شهرا بشكل سريع.



وأشار المسئول الأممي إلى أن قطاع غزة لم يشهد مطلقا مثل هذه العزلة خلال السنوات الـ 60 الأخيرة منذ قيام دولة الاحتلال الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية.



وفي الوقت نفسه، طالب المسئول الدولي، حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بوقف قصف البلدات الإسرائيلية الحدودية انطلاقا من قطاع غزة وأكد: "يجب وضع نهاية فورية للعنف".



وتوضح بيانات رسمية أن 85% من السيارات في قطاع غزة لا يمكنها السير في الوقت الحالي بسبب أزمة الوقود.



وانتقد جينج، هذا الوضع قائلا:"يضطر المدرسون للذهاب إلى المدارس على أقدامهم.. كما لا يمكن نقل المرضى للمستشفيات".



وأكد جينج، على أن هذه الإجراءات تضر في المقام الأول بالمدنيين وهو "أمر يتعارض مع معاهدة جنيف" مضيفا "لا يمكن أن يكون الحل هو فرض عقوبة جماعية على الشعب فهو أمر لن يحل على المدى الطويل المشكلة الأمنية لإسرائيل"، كما قال.



وأكد مدير الاونروا في غزة أن الناس في القطاع بحاجة لفتح المعابر الحدودية حتى يتمكنوا من الدراسة والعمل موضحا أن "700 ألف شخص لم يغادروا قطاع غزة مطلقا".



وحول الأوضاع في قطاع غزة قال جينج إن الكتب المدرسية لا يمكن طبعها بسبب عدم السماح بدخول الورق إلى القطاع كما أن مصانع المياه الغازية نفسها اضطرت للإغلاق بسبب عدم دخول المواد التي تحتاجها تلك المصانع إلى داخل القطاع.


avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الأحد مايو 11, 2008 5:34 pm

توقف50 مخبزا عن العمل في غزة بعد نفاد الوقود وانقطاع الكهرباء


غزة-دنيا الوطن
أعلن أصحاب المخابز بقطاع غزة الأحد 11-5-2008 عن توقف نحو 50 مخبزاً عن العمل بالقطاع بسبب توقف إمداد الغاز والوقود والكهرباء، وطالب أحد أصحاب المخابز، في مؤتمر صحفي الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالوقوف إلى جانبهم حتى يتمكنوا من تقديم خدماتهم للمواطنيين الفلسطينيين، والعمل على توفير الوقود والكهرباء اللازمة لتشغيل المخابز.

وناشد كامل عجور، صاحب أحد المخابز، كافة الأطراف المعنية العمل بالتحرك الفوري والعاجل لحل هذه الازمة، ووضع آليات منتظمة لضمان استمرار إدخال الوقود ووصول أرغفة الخبز للمواطنين، ودعا عجور، المؤسسات الحقوقيه والإنسانية والدولية بالتحرك لرفع الحصار المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من 10 أشهر، حيث أدى لشل كافة مناحي الحياة.

من جانب آخر، اتهمت سلطة الطاقة الفلسطينية الأحد السلطات الاسرائيلية بأنها لا تزال ترفض تزويدها بالوقود اللازم لتشغيل محطة الكهرباء الرئيسية في قطاع غزة تحت حجج وذرائع أمنية.

وقال مدير عام سلطة الطاقة عبد الكريم عابدين في تصريحات للصحفيين بغزة "إن محادثات جرت مع الإسرائيليين اليوم وطالبناهم باستئناف تزويدنا بالوقود الخاص بمحطة الكهرباء الا انهم يرفضون حتى اللحظة الاستجابة لهذا الامر".وأكد عابدين "ان الاسرائيليين يتذرعون بوجود عوائق أمنية في معبر (ناحل عوز) الذي يدخل الوقود منه للقطاع دون الكشف عن طبيعتها".

وتوقفت محطة توليد الكهرباء في قطاع غزة مساء السبت عن العمل تماما بعد نفاد الوقود الذي تشتريه من إسرائيل الأمر الذي أحدث عجزا كبيرا في انتاج الكهرباء وصل إلى أكثر من نصف حاجاته فيما امضي الكثيرون من سكان القطاع ليلتهم وسط ظلام دامس.

على الصعيد ذاته أكد مدير العلاقات العامة في شركة توزيع الكهرباء في قطاع غزة جمال الدردساوي ان "قطاع غزة يواجه ازمة حادة بسبب حاجته للكهرباء بعد ان توقفت محطة توليد الطاقة عن العمل بالكامل منذ مساء أمس".

وقال الدردساوي في بيان صحفي وزع اليوم "لدينا عجز في الكهرباء (بنسبة) اكثر من 35 في المئة بالنسبة لتغطية احتياجات قطاع غزة وحوالى 60 في المئة من حاجة مدينة غزة وحدها كبرى مدن القطاع".

واليوم أعلنت وزارة الدفاع الاسرائيلية انها سوف لن تعيد افتتاح معبر (ناحال عوز) شرق مدينة غزة في إشارة إلى رفضها إعادة تزويد قطاع غزة بكافة أنواع المحروقات خاصة السولار المخصص لمحطة توليد الكهرباء.

avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الخميس مايو 15, 2008 5:55 pm




نقص الأدوية ..الأجهزة الطبية معطلة

أطفال مرض القلب بمستشفى الدرة

أموات مع انتظار التنفيذ


غزة - الرسالة

الطفلة آية وكذلك أحمد وعصام وأسامة أطفال صغار لم تتجاوز أعمارهم السادسة مصابين بتشوهات خلقية يقبعون في مستشفى الشهيد محمد الدرة للأطفال في مدينة غزة يصارعون المرض بأجسادهم الصغيرة التي أتعبتها أمراض القلب المختلفة كل ذلك لم يشفع أمام قرارات الاحتلال بعلاجهم في مستشفياتهم بحج مختلفة فتارة أن الطفل يوجد في عائلته شهيد وتارة أخرى أن مرافقه لم يتجاوز 35 وكثير من الأوقات يذهب الطفل للمستشفى إلا أنه لا يجرى له عملية ويعطى موعداً أخر ويعود مجدداً لمعاناة المنع وتأجيل السفر للعلاج خارج قطاع غزة.



وفي هذا الصدد قال الدكتور محمد حلس نائب رئيس قسم القلب في مستشفى محمد الدرة للأطفال :" إن الاحتلال يضع الكثير من الضغوطات التي تكبل من حركة علاج الأطفال في مستشفيات الاحتلال الإسرائيلي فكثير ما يمنع الأطفال من العلاج بسبب أن احد أفراد من العائلة شهيد، أو أن مرافق الطفل له مشكلة أمنية أو أنه لم يتجاوز سن 35 من عمره أو أي حجة أخرى".



وذكر أن المشكلة تكمن أن المرضى هم أطفال صغار لا تتجاوز أعمارهم ستة أو ثماني سنوات والبعض منهم لم يتجاوز بعض الشهور من عمره فيصعب عليهم السفر دون مرافق.



وأشار إلى وجود أكثر من خمسين طفلاً يعانون من تشوهات خلقية إضافة إلى 4500مريض بالقلب وبحاجة ماسة للعلاج خاصة أن حياتهم معرضة للخطر في حالة استمرار تأجيل إجراء العمليات الجراحية لهم.



وأردف قائلاً:" لدينا في المستشفى الطفلة آية البلي تعاني من ثقب بالقلب تم إجراء لها علمية جراحية وهي الآن بحاجة إجراء عملية مستعجلة بالصمام وله ستة أشهر يتم تأجيلها".



وأوضح بأن آية هي نموذج لهؤلاء الأطفال فيوجد غيرها الكثير يعانون من تشوهات خلقية بحاجة ماسة لإجراء عمليات جراحية.



وأضاف: كما يوجد الطفل أسامة الملاحي لديه مشاكل بالقلب وذهب لمستشفيات الاحتلال لإجراء عملية فتم تأجيلها يبدو أن الاحتلال يعطي الأولية لأطفاله وليس الأولوية للحالات الخطرة.



وبين حلس بان هذه الحالات يتم دفع نفقات العلاج من خلال المؤسسات الخيرية وجزء منها من وزارة الصحة، منوهاً إلى أن الوزارة في رام الله "غير الشرعية "طلبت منهم بان يتم تحويل المرضى إلى العلاج بالأردن لكن أطباء مستشفى الدرة رفضوا الأمر بسبب أن الأطفال تم إجراء المرحلة الأولى من عملياتهم بمستشفيات الاحتلال وهم بحاجة إلى متابعة.



ونوه إلى وجود نقص بأدوية أمراض القلب في المستشفى مما تضطر الى طلب الدواء من مستشفى دار الشفاء.



و استكمل قائلاً:" يوجد جهاز تصوير القلب معطل منذ ستة أشهر ويعد من أهم الأجهزة التي من خلالها يتم تشخيص مرض القلب للأطفال ويعد الشريان الرئيسي للعمل في قسم القلب، كما يوجد جهاز لقياس نسبة الأوكسجين معطل وهو لا يقل أهمية عن سابقيه".



وناشد المسئولين كافة بالعمل على توفير أجهزة بديلة أو العمل على إصلاحها في أقرب وقت ممكن والضغط على الاحتلال الإسرائيلي للسماح للأطفال للعلاج خارج قطاع غزة قبل فوات الوقت خاصة أن منهم في حالة صحية حرجة جداً.



من جهته أكد مدير مركز الميزان لحقوق الإنسان أن ما يقوم به الاحتلال من عدم السماح لعلاج هؤلاء الأطفال بحجج واهية يمثل عقاب جماعي يصيب شرائح المجتمع الفلسطيني كافة وخاصة قطاع غزة.



وتساءل ما ذنب أن يحرم طفل صغير من العلاج بسبب لا يمكن أن يكون مبرراً، ونوه إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يتعالى على القوانين والأخلاق كافة من خلال سياسيته غير الأخلاقية التي يعاقب بها شرائح المجتمع الفلسطيني كافة.



وأضاف: الأطفال مرضى وهم بحاجة إلى العلاج وليس لهم علاقة بالأحداث السياسية أو بحجج أمنية فالاحتلال يتخذ من الأمن له موضوع فضفاض فكيف يكون علاج طفل يهدد أمنه؟!



وأشار إلى صمت المجتمع الدولي حول ما يحدث ويكتفي بإصدار بيانات، وجدير بالذكر أن اتفاقية حقوق الطفل قد نصت إنّ من حق الطفل أن ينمو بشكل سليم ومعافى،إلا أن الطفل الفلسطيني بعيد كل البعد عن ذلك خاصة بأنه يحارب من قبل الاحتلال الإسرائيلي في علاجه وحصوله على الدواء بحجج أمنية لا يوجد لها مبرر أمام أجسادهم البريئة.



avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الجمعة مايو 16, 2008 6:05 pm

حصار غزة يقضى على ضحيته الـ (154)

غزة - وحدة الاعلام

ارتفع عدد ضحايا الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة إلى (154) بوفاة مسنة في مدينة غزة، حسب ما أعلنت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار.



وقال رامي عبده، الناطق باسم اللجنة، الأربعاء 14-5-2008، إن المسنة نفوذ محمد حمادة (52 عاماً) والتي تقطن حي التفاح توفيت نتيجة مرض السرطان".



وأضاف " أن المريضة حمادة حاولت لأكثر من مرة الخروج من القطاع للعلاج في الخارج، لكن الاحتلال الذي يحاصر غزة منذ عامين وشدده قبل عام، منعها من السفر لحجج أمنية واهية".



وخلال الثلاثة أيام الماضية، توفي نتيجة الحصار ستة مواطنين بينهم رضيع ومسنين وشاب مصاب منذ عشرين عاماً. في حين يتهدد الموت مئات المرضى مع اشتداد الحصار.




avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الإثنين مايو 19, 2008 6:22 pm

الضحية159:وفاة المواطن كمال العصّار " 42عاماً بسبب إغلاق المعابر في غزة

رام الله-فلسطين برس- أعلنت مصادر طبية فلسطينية في غزة عن ارتفاع عدد ضحايا المرضى في القطاع إلى159 بعد وفاة مواطن لم يتمكن من مغادرة القطاع بسبب إغلاق المعابر منذ الانقلاب الحمساوي في غزة ".

وقالت المصادر الطبية " أن المواطن كمال العصّار " 42عاماً "من مخيّم النصيرات للاجئين وسط قطاع غزة مصاب بمرض السرطان توفي بسبب الحصار المفروض على قطاع غزة بعد الانقلاب الذي نفذته حركة حماس ومليشياتها الخارجة عن القانون، والذي تسبب في إغلاق المعابر وتشديد الحصار ونقص دخول الأدوية للقطاع .

وبوفاة المواطن العصّار يرتفع عدد الوفيات من المرضى جرّاء الحصار الإسرائيلي الجائر المفروض على قطاع غزة منذ انقلاب حماس إلى 159مواطناً.

هذا ويتهدد خطر الموت قائمة كبيرة من المرضى من أصحاب الأمراض الخطيرة والمزمنة، جراء عدم تلقيهم العلاج بسبب عدم توفر الأدوية، ومنعهم من مغادرة القطاع لتلقي العلاج، نتيجة الحصار الإسرائيلي المشدد،وإغلاق كافة معابر القطاع منذ عدة أشهر.

avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الأربعاء مايو 21, 2008 7:11 pm



إصابة أربعة مواطنين بينهم ثلاثة أطفال في غارة إسرائيلية على سيارة شمال قطاع غزة

رام الله-فلسطين برس- قالت مصادر طبية فلسطينية في غزة ظهر اليوم " أن أربعة مواطنين أصيبوا ، بينهم ثلاثة أطفال، في غارة إسرائيلية على منطقة الفالوحة في جباليا شمال قطاع غزة".

وقال شهود عيان، إن طائرة استطلاع إسرائيلية استهدفت بصاروخ على الأقل سيارة مدنية في منطقة الفالوجة، ما أدى إلى إصابة أربعة مواطنين بينهم ثلاثة أطفال، نقلوا إلى مستشفى كمال عدوان في مشروع بيت لاهيا لتلقي العلاج.



avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الجمعة مايو 23, 2008 5:34 pm





تحذيرات من كارثة بشرية مستقبلية

الحصار يرفع من معدّل وفيات أطفال غزة ويؤثر عليهم نفسياً وصحياً بصورة خطيرة



بروكسيل ـ 22 أيار/ مايو 2008



حذّر مختصون وأطباء من مخاطر استمرار الحصار الخانق المفروض على قطاع غزة، لا سيما على الأطفال الفلسطينيين، والذي تسبب في ارتفاع معدّل الوفيات في صفوفهم، وخصوصاً حديثي الولادة، إضافة إلى تأثيراته النفسية السلبية والصحية الخطيرة.

وأكد الدكتور يونس عوض الله مسؤول ملف الأطفال في الرعاية الأولية بوزارة الصحة الفلسطينية وجود نسبة عالية من الوفيات للأطفال حديثي الولادة، محذّراً من أن الأعداد مرشحة للزيادة "في ظل الحصار الذي يعني الحرمان بالأشياء الأساسية".

وقال: "إن الحصار يعني انقطاع التيار الكهربائي، وبالتالي توقف الأجهزة الطبية، مما يزيد عدد الوفيات من الأطفال". وبين أن وزارة الصحة تسعى إلى خفض نسبة الوفيات "إلا أن الحصار والاحتلال يعملان على زيادة نسبة البطالة مما ينعكس على الأطفال".

وأضاف المسؤول الفلسطيني أن عدم توفر الوقود في قطاع غزة "أدى إلى توقف مضخات المياه، مما عمل على عجز توفير مياه صالحة للشرب، وبالتالي يكون له انعكاس سلبي على صحة الطفل"، مطلقاً صرخة تحذير مفادها أن "عدم القدرة على توفير حماية صحية للأطفال سيتسبب في كارثة بشرية مستقبلة".

ونوّه إلى أن الحصار "له تأثيرات صحية ونفسية على الطفل، ويوجد علاقة وثيقة بين التغذية ومعدل الوفيات"، موضحاً أن الأطفال محرمين من حياة هادئة، "فالطفل الفلسطيني ينام وهو يشعر بالقلق والخوف بسب الاجتياحات التي تقوم بها السلطات الإسرائيلية بصورة مستمرة".

من جانبه؛ أشار برنامج الطفل في مؤسسة "الضمير"، التي تعنى بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية، إلى أن نسبة الأطفال في فلسطين تشكل نسبة عالية، والملاحظ هنا زيادة نسبة الأمراض التي تصيب هؤلاء الأطفال نتيجة سوء التغذية بسبب الحصار إضافة إلى مرض فقر الدم ونقص فيتامين (أ) وغيرها من الأمراض".

من جانبه؛ قال "المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان" إن الحصار وسياسة العقاب الجماعي كان لها تأثير في ارتفاع ملحوظ بالأمراض المختلفة لدى الأطفال، خاصة "الأنيميا" بسبب سوء التغذية، مؤكداً على حق الطفل بالصحة.

ولفت المركز الانتباه إلى وجود ارتباط وثيق بين حقوق الطفل وصحته، لا سيما وأن "الصحة لا تعني فقط انعدام المرض، بل إنها تشمل البعد الاجتماعي والنفسي والعقلي في ظل وجود خدمات صحية ضرورية يجب أن تتوفر".

وكانت "الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة" قد نبّهت من خطر استمرار الحصار المفروض على قطاع غزة منذ عامين، والذي اشتدت وطأته خلال الشهور الأحد عشر الماضية، على مختلف مناحي الحياة في القطاع.

وقالت الحملة، التي تتخذ من بروكسيل مقراً لها، إن استمرار الحصار تسبب بسلسلة كوارث إنسانية وصحية وبيئية، جراء نفاد الدواء وحرمان المرضى من تلقي العلاج في الخارج، ومنع إدخال الوقود إلى القطاع وهو ما أدى إلى شلل الحياة في غزة بشكل تام.




avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الجمعة مايو 23, 2008 5:38 pm





استشهد الشاب عبد الكريم اهل البالغ من العمر 22 عاما من سكان مدينة غزة حي الدرج وأصيب14 آخرون في قصف وإطلاق نار من قبل قوات الاحتلال استهدف المواطنين الفلسطينيين الذين نظموا مسيرة سلمية اليوم بالقرب من معبر 'المنطار' شرق مدينة غزة.
وكان آلاف المواطنين تظاهروا قرب المعبر للمطالبة بفك الحصار عن قطاع غزة.. فيما عمد جيش الاحتلال إلى بإطلاق النار على المسيرة وإلقاء قنابل مسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين الذين اقترب عدد منهم من المعبر ورشقوا جنود الاحتلال بالحجارة .

وأدانت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار قيام الاحتلال بإطلاق النار واستخدام الأسلحة الرشاشة والدبابات لإطلاق النار لى المواطنين العزل الذين توجهوا للمعبر بمسيرة سلمية.

و دعا الناطق باسم اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار رامي عبده أحرار العالم والمؤسسات الدولية وجامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي للتدخل بشكل فوري وعاجل من اجل وقف جريمة حصار غزة والحد من حالة التدهور الخطير في المرافق الحيوية والاحتياجات الإنسانية للمواطنين.

وقال عبده ان مواطني القطاع يقبعون الآن في أبشع نظام إغلاق وخنق عرفه التاريخ الحديث، وان الحالة وصلت بسكان القطاع إلى ان المياه لا تصل منازلهم وان شوارعهم تعج بالنفايات والمخاطر البيئية والصحية المحدقة، فيما لم توقد النار في آلاف المنازل لإعداد الطعام، وأكد عبده أن نسبة كبيرة من المواطنين تبيت ليلها دون توفر الغذاء.

فيما عقب عبده على التظاهرات والفعاليات التي تحدث كل يوم من اجل المطالبة برفع الحصار قائلا ان الشعب الفلسطيني حاول خلال الفترة الماضية وبكل الوسائل ان يعبر عن حالة الخنق التي يحياها بكل الوسائل السلمية والحضارية في مشاهد لم يعاصرها التاريخ، إلا أن الاحتلال واضح انه يدفع المواطنين لاتخاذ منحى غير سلمي خاصة وان المواطنين الآن ضاق بهم الحال ووصل بهم إلى مستويات غير مسبوقة، وقال مناشدا العالم أن يتحرك وان لا يدفع الأمور لان تصل إلى درجة لا تحمد عقباها.

وكانت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار أعلنت حتى اليوم عن وفاة أكثر من 160 حالة مرضية نتيجة الإغلاق الشامل المفروض على القطاع، هذا ويتهدد الموت قائمة كبيرة من المرضى من أصحاب الأمراض الخطيرة والمزمنة جراء عدم تلقيهم العلاج بسبب عدم توفر الأدوية بسبب الحصار الظالم الذي يفرضه الاحتلال على غزة منذ نحو عام، ومنعهم من مغادرة القطاع لتلقي العلاج.


avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف كنفاني في الثلاثاء يونيو 03, 2008 1:56 am


الشعبية تنعي رفيقتها سوسن محمد السلطان والتي استشهدت جراء مرض عضال أصابها بعد منعها من العلاج بالخارج

نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بمزيد من الحزن والأسى رفيقتها سوسن محمد العبد السلطان(28 عاماً) من مدينة بيت لاهيا، والتي استشهدت اليوم الاثنين 2/6/2008 جراء مرض عضال أصابها ، وقد منعت من السفر للخارج لتلقي العلاج اثر الحصار المفروض على قطاع غزة.

وتقدمت الجبهة للفقيدة الرحمة ولأهلها الصبر والسلوان.



avatar
كنفاني
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 1626
تاريخ التسجيل : 18/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://google.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف صدى الصمت الجريح في الخميس يونيو 12, 2008 8:41 pm

الرائــــــــــــع ,,,حبيبتي فلسطين..........
دائمـــــــا أقووول بأنكي أنت الضميــــــر هنــا,,,

فأنتي في كل حين غفلــــة منـــا ,,, تعيدنــا إلى الوراء لنتذكر ماهو ببالنــا ولكن نغفل,,,

حبيبتي فلسطين,,,
نحن لا نملك سوى الأقلام سلاحـــــا,,, لنعبـــــر عما يخفى في داخل الصدوور من حــــــزن وشعور صادق لاخواننا,,,
ولكن إلى متى سيظل الحال على ماهو عليــــــه ,,,لا نعـــرف,,

ولكن لانملــــــــــــك سوا الدعــــــاء وطلب الرب عز وجل أن يفرج عن إخواننــــا المسلمين في كل مكــان...
وأن يدمر أعداءه أعــداء الديـــــــــن,,,
بعتذر على الغياب من المفترض ان اكمل مابدائته معكي في الصفحات السابقه ارجو منك السماح...


عدل سابقا من قبل صدى الصمت الجريح في الخميس يونيو 12, 2008 9:28 pm عدل 3 مرات
avatar
صدى الصمت الجريح
عضو مميز
عضو مميز

عدد الرسائل : 338
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 01/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف صدى الصمت الجريح في الخميس يونيو 12, 2008 9:15 pm

تتوالى الصور والأصوات..

أصرخ: هل حكامنا بشر لهم قلوب تنبض أم جمادات قدّ قلبها من الصخر.

لكن الأمر لا يتعلق برقة القلب ولا بغلظته.. وإنما بانعدام الأخلاق والوطنية والدين..

فأنا لا أتصور كيف يمكن أن يكون هناك بشر يشارك في حصار الفلسطينيين فيمنع عنهم

الطعام والشراب والدواء ومستلزمات الحياة الرئيسية..

هل قلت: لا يمكن أن يكون هناك بشر؟.. لا والله.. ولا الحيوانات تفعل ذلك..

مذبحة غزة



كيف أكتب؟ ولماذا أكتب؟ ولمن أكتب؟


إذا مات دحلان.. فكلهم دحلان!



مرة أخرى ينفجر القلب بالألم....


تتهاطل الأسئلة كتلك الصواريخ الساقطة على أهلنا في فلسطين:

كيف أكتب؟..

كيف أكتب وقد استحال الدم حبرا والحبر دما..

كيف أكتب والنيران التي تشتعل في أجساد أبنائي في فلسطين تسري في عروقي وتجري في دمي

وتحرق قلبي..

ولماذا أكتب؟

وهل أفلحت كل الكتابات في إسقاط صاروخ أو الحماية من رصاصة أو إطفاء حريق..

ولمن أكتب؟

لحكام خانوا وهانوا وباعوا..

لا.. كلمات الخيانة والبيع والهوان لم تعد تصلح..

وليس ثمة مناص من أن ننحت من اللغة كلمات جديدة ليس لها مثيل

لتصف جرائم خسيسة ليس لها مثيل..

ذلك أن جرائم حكامنا جرائم مركبة، الفرق بينها وبين الجرائم العادية كالفرق بين زنا المحارم

والزنا.. وبالفعل والواقع فإن ما يمارسه الحكام مع الأمة هو زنا المحارم..

أما نخبتنا السائدة المتحالفة مع السلطة فأشبه ببغي لا تمارس البغاء من أجل الحصول على الثمن

بل لتنشر الإيدز بين الأمة لتفقدها مناعتها.

وبالفعل والواقع.. فإن نخبتنا المثقفة الرسمية لا تنشر بين الأمة إلا الإيدز الفكري..

لمن أكتب؟

للأمة العاجزة المستباحة المشلولة التي فهمت وأدركت لكنها عجزت عن المواجهة لأنها

عجزت عن دفع تكلفة هذه المواجهة.

للأمة التي حرصت على الحياة فلم تنل إلا الذل والهوان والعار والموت..

الأمة التي لم تدافع عن نفسها كما ينبغي لها أن تدافع..

وما منعها عن ذلك الدفاع جبن أو ضعف أو خور..

ولكن منعتها نخبة مثقفة مزيفة ليست سوى نخبة من أحط العملاء وكهنة لا علماء..

باعوا الآخرة واشتروا الدنيا.. بل كانوا أحط و أخس.. فقد باعوا الآخرة لدنيا غيرهم..

وما منعتها إلا ببلبلة الفكر وتحريم الحلال وتحليل الحرام ..

وبإقصاء الجهاد بعد أن سموه-عليهم اللعنة- إرهابا..

كيف أكتب ولماذا أكتب ولمن أكتب؟

هل أكتب لكي أستدر عطف القراء على الدم المسفوك والأشلاء الممزقة والعرض المغتصب

والمال المنتهب والمساكن المهدمة؟

هل أكتب لكي تسيل عبرات وتتصاعد آهات وتحرق الجوف زفرات

ثم أؤوب قانعا وقد ظننت أنني أديت واجبي.

هل أستفز إنسانية القارئ ليرحم ويعطف ويتمزق قلبه من الحزن والأسى؟..

لكنني لا أشعر بذلك كله.. وما أشعر إلا بغضب جائح هائج مائج يزلزل كياني..

فقضية فلسطين ليست قضية إنسانية نتصدق فيها على من ذل ونعزي فيمن مات..

قضية فلسطين هي قضيتنا المحورية التي إن لم نقم بها فليست لنا قضية أخرى..

قضية فلسطين هي قضية لا إله إلا الله محمد رسول الله..

قضية فلسطين تكاد أن تكون الفيصل بين الإيمان والكفر

فإن لم يكن الكفر فما هو أشد منه وهو النفاق فالمنافقون في الدرك الأسفل من النار..

قضية فلسطين هي قضية الكرامة والوجود..

قضية فلسطين هي قضية التاريخ والجغرافيا والاجتماع والاقتصاد..

قضية فلسطين هي قضية التواصل..

تواصلنا مع الشهداء عبر القرون ومع الفاروق ووديعته

ومع دين محمد بن عبد الله صلوات الله وسلامه عليه.

ليست القضية قضية إنسانية ولا قضية لاجئين..

ولا حتى قضية فلسطين إنما هي قضية الإسلام والمسلمين..

قضية الجهاد : ذروة سنام الإسلام..



***

أما النخبة الفاجرة فهي تزين ذلك وتروج له وتدافع عنه..

أما أنا فلا يغادرني الإحساس الذي كتبت عنه قبل ذلك كثيرا..

الإحساس الذي يسيطر علىّ فأصرخ:

أعتذر إليك يا حبة القلب يا فلسطين.. أعتذر..

فأنا غير قادر على كتابة كلمة واحدة تشيد ببطولتك الفذة التي لم يشهد لها التاريخ كله مثيلا..

ما من شعب فعل ما فعله شعبك..

وما من أطفال في كل العالم عبر كل التاريخ فعلوا ما فعله أطفالك..

وما من آباء ضحوا كما ضحى الآباء فيك..

وما من أمهات زغردن لعرس الشهيد من أبنائهن كما زغرد نساؤك..

وما من مكان في العالم استشهد فيه من الحكام ما استشهد من أبناء حكامك..

أكلم نفسي كثيرا عن فلسطين.. لكن يخجلني أن أتحدث إليها..

أعجز حتى عن التحية.. كما أعجز عن النصيحة.. فالنصيحة من مثلنا لمثلهم فضيحة..

تتوالى أمامي سلاسل الشهداء.. سلاسل من نور..

أري على رأس الشهداء الشيخ أحمد ياسين..

يومها حاولت أن أكتب عنه .. وكنت عاجزا عن الكتابة....

كان له عزة ملك حقيقي ومهابته.. ملك حقيقي..

ليس كالدّعار والأطفال والدمى الذين فرضوهم علينا وسموهم ملوكا ورؤساء و أمراء..

وعندما حاولت يومها أن أكتب ،

بدت كلماتي كعزاء متسول أشعث أغبر معفر الوجه ممزق الثياب حافي القدمين ..

وبدا منظر ذلك المتسول وهو يحوم حول قصر ذلك المليك مستهجنا ومريبا..

كان الخونة كدحلان هم الذين أرشدوا اليهود إليه ليغتالوه،

وهو الأمر الذي فعلوه بعد ذلك مع الدكتور عبد العزيز الرنتيسي الذي فجر في قلبي ذات الألم..

كان دحلان وراء كل كارثة.. كان هو قائد فرق الموت لاغتيال الشهداء..

ولم يكن دحلان مجرد خائن فلسطيني.. بل كان النموذج الشامل..

وكان كل حاكم عربي هو دفي الواقع دحلان مهما تنكروا خلف الأقنعة.

لذلك أقول لإخوتنا في فلسطين:

لا تطيعوهم .. ولا تلقوا إلينا بالا ولا تطيعونا…

فحكمتنا غباوة وبصيرتنا غشاوة..

ونبلنا خسة وشجاعتنا جبن وعقلنا خبث وخبثنا علينا – عليكم - لا على الأعداء..

لا تطيعونا فأسوأ من فينا رؤوسنا.. من قادة وحكام ومفكرين و أحيانا شيوخ..

ابتعدوا عنا كي لا تلتقطوا العدوى منا..

عدوى الجبن والنفاق والقسوة والخسة والكذب والطمع ؛

و إلباس الحق ثوب الباطل والباطل ثوب الحق والأمر بالمنكر والنهي عن المعروف..

لا تطيعونا فقد وليتم قلوبكم شطر المسجد الحرام وما يعنيه

أما ولاة أمورنا فقد ولوا وجوههم وقلوبهم شطر الحرام وما يعنيه..

ولا تهنوا ولا تحزنوا فأنتم الأعلون..

وستنتصرون إن شاء الله على أقوى وأشرس عدو في التاريخ..

يا جزء أمتى الحبيبة الذي لم تواجه أي أمة سواها في التاريخ مثل هذه الشراسة

والوحشية والإجرام والهمجية والخسة ..

كل ذلك فوق تخلى بعض الأمة عن بعضها الآخر..

بل إنهم كانوا عليها لا لها.. وضدها لا معها.. وخنجرا في قلبها وليس في يدها..

و بالرغم من ذلك كله فما من أمة في التاريخ أبدى بعضا من بطولاتها.. خاصة في فلسطين..

لا تنتظروا جيوشنا فهي مشغولة بحراسة الحكام منا

والتدريب على ضربنا وضربكم لا على ضرب العدو..

وهي حريصة في جل عالمنا الإسلامي بما يندى له الجبين
avatar
صدى الصمت الجريح
عضو مميز
عضو مميز

عدد الرسائل : 338
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 01/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف صدى الصمت الجريح في الخميس يونيو 12, 2008 9:27 pm



كيف أكتب؟ ولماذا أكتب؟ ولمن أكتب؟

كتابات لا تغير من واقع مرير........... لان اساس الواقع نحن
كتابات لا تحرك مشاعر قلوبنا....... فقلوبنا بلا مشاعر
ولا من عدد الشهداء....... لاننا اعتدناااااا على القبور الجماعية
كتابات لا تشعل النار في قلوبنا....... لان النار احرقت قلوبنا منذ زمن
كتابات لن تغير من حكامنا........ لانهم اموات
ولا ترفع من شأننا............ لاننا صغار الشأن
كتباتنا لن تسقط صواريخ الغدر..... لاننا نحن اطلقنا الصواريخ
ولن توقف سفك الدماء........ نحن ساهمنا بسفكهاا
ولن تحركنا خطوة واحدة..... لأن ارجلنا تقطعت

وليبقى قلمك قلم حر
حبيبتي فلسطين
avatar
صدى الصمت الجريح
عضو مميز
عضو مميز

عدد الرسائل : 338
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 01/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في السبت يونيو 14, 2008 7:54 pm

يسلموووو صدى عالتواصل وعالكلمات المعبره واكيد هادا اقل شي ممكن نقدمه لاهلنا في غزه

تحياتي الك عزيزتي
avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في السبت يونيو 14, 2008 7:58 pm

وفاة خمسة مرضى يرفع عدد ضحايا الحصار إلى 184



غزة - وحدة الإعلام

أعلنت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، السبت 7-6-2008، عن وفاة أربع حالات مرضية، وهما رجلان وامرأتان، جراء الحصار الإسرائيلي المشدد على قطاع غزة، وإغلاق المعابر، ليرتفع عدد ضحايا الحصار إلى (184) ضحية.



وقال رامي عبده، الناطق باسم اللجنة، ": إن المواطن محمود سالم أبو لطيف (59 عاماً) توفي بسبب المرض وتأخر العلاج.



ونقل عبده عن المصادر الطبية قولهم: إن "أبو لطيف" الذي يقطن حي التفاح شرق مدينة غزة كان يعاني من الفشل الكلوي، وسعى للسفر عبر معبر رفح الحدودي دون جدوى، فسعى للحصول على تحويلة للسفر عبر معبر (بيت حانون/ إيرز) وتوفي دون التمكن من ذلك.



وفي ذات الوقت، توفيت المواطنة عائشة عوض أبو عامر (25 عاما) وتقطن في المحافظة الوسطى، بسبب مرض "تليف في الكبد"، وكانت بحاجة للسفر وتوفيت دون التمكن من ذلك.



وذكر عبده، أن المريض لطفي محمد البحيصي (57 عاما) من سكان دير البلح وسط القطاع، كان مريضا بالقلب وحاول مرارا الخروج للعلاج خارج قطاع غزة، واستصدر تحويلة للعلاج في مصر إلا أن الحصار حال دون خروجه للعلاج.



أما المريضة فاتن المقوسي (48 عاما) من سكان مدينة غزة وهي مصابة بالكلى منعتها السلطات الإسرائيلية من المغادرة للعلاج، الأمر الذي فاقم من حالتها الصحية وأدى إلى وفاتها.



وأمس، توفيت المواطنة رانية عبد السلام ثابت (20 عاماً) من سكان شمال غزة، جراء معاناتها من مرض السرطان، ورفض سلطات الاحتلال منحها تصريحاً لمغادرة القطاع لتلقي العلاج اللازم في الخارج.



يذكر أن عدد ضحايا الحصار ارتفع في الآونة الأخيرة، وأن معظمهم كان يسعى للخروج عبر معبر رفح، لكن إغلاقه حال دون ذلك. وصباح اليوم، توفي مواطنان جراء الحصار.



وحذر عبده من مواصلة سقوط الضحايا من مختلف الفئات العمرية والمرضى والجرحى بسبب إغلاق المعبر، مع نقص العلاج في مستشفيات القطاع بسبب الحصار.



avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في السبت يونيو 14, 2008 8:07 pm


استطلاع: (64%) من سكان قطاع غزة تحت خط الفقر



رام الله - وحدة الإعلام

أظهرت معطيات استطلاعية إلى أن (64%) من سكان قطاع غزة المحاصر يعيشون تحت خط الفقر، فيما يعاني (27%) منهم من البطالة، و(10%) يعملون جزئياً.



وأوضحت نتائج الاستطلاع الذي نفذته شركة الشرق الأدنى للاستشارات باسم "راصد غزة" ونشر الأربعاء 4-6-2008، ارتفاع معدل الفقر في القطاع بنسبة (6%) مقارنة بالاستطلاع الذي أجرته الشرق الأدنى في شهر نيسان/إبريل الماضي، حيث كانت النسبة تشير إلى (58%).



وأفضى الاستطلاع الذي أجري عبر الهاتف في الفترة الواقعة ما بين 22 إلى 24 أيار/مايو الماضي، إلى أن (73%) من سكان قطاع غزة يعانون نقص المواد الغذائية بسبب الحصار والإغلاق وتضرر الحياة الزراعية الغزية، و(76%) يعانون نقص الأدوية.



واعتبرت غالبية عينة عشوائية المستطلعة آرائها والبالغة (400) فلسطيني من كلا الجنسين موزعين في محافظات القطاع وبنسبة (93%) يجدون صعوبة أكبر حالياً في توفير لوازم المعيشة، في حين يجد (91%) صعوبة أكبر في تأمين السلع والبضائع اللازمة لعملهم أو تجارتهم".



ورأى (96%) من المستطلعة آراءهم أن الوضع الاقتصادي تراجع بعد أحداث حزيران الماضي وفرض الحصار المشدد على قطاع غزة، فيما رأى (3%) أن الحال بقي على ما هو عليه.



وأظهر الاستطلاع على أن الظروف الراهنة في القطاع تدفع (43%) من السكان إلى التفكير بالهجرة إلى الخارج.



يذكر أن شركة الشرق الأدنى للاستشارات تتابع شهرياً انطباعات السكان في قطاع غزة حول جملة من القضايا التي يشهدها القطاع والنتائج التي يخلفها الحصار، وذلك من خلال تخصيص راصد خاص تطلق عليه اسم "راصد غزة".



يذكر أن الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة تسبب بوضع إنساني مأساوي من حيث تعاظم الضائقة الاقتصادية وانتشار الفقر والبطالة، حيث يرزح القطاع منذ نحو عام تحت وطأة الحصار الذي أغلقت بموجبه دولة الاحتلال كافة معابر غزة ومنعت دخول أو خروج أي شيء يتعلق بمقومات الحياة.

avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الأحد يونيو 15, 2008 7:34 pm


غزة: مواطنة جديدة تنضم لقافلة ضحايا الحصار



غزة- وحدة الإعلام

أعلنت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار عن وفاة المواطنة نفين شحدة المقيد (35عاما) من بيت لاهيا شمال قطاع غزة ليرتفع عدد ضحايا الحصار إلى 188 حالة.



وقال رامى عبدو الناطق باسم اللجنة الشعبية في تصريح صحفي الجمعة 13-6-2008:" إن المواطنة المقيد توفيت نتيجة التهاب أمعاء ومنعت من قبل قوات الاحتلال للسفر من أجل تلقي العلاج بسبب الحصار الإسرائيلي الخانق المستمر منذ ما يقارب من العام".



ويتهدد خطر الموت قائمة كبيرة من المرضى من أصحاب الأمراض الخطيرة والمزمنة، جراء عدم تلقيهم العلاج بسبب عدم توفر الأدوية، ومنعهم من مغادرة القطاع لتلقي العلاج، نتيجة الحصار الإسرائيلي المشدد، وإغلاق كافة معابر القطاع منذ عدة أشهر.



avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الأحد يونيو 22, 2008 8:46 pm


الأونروا تطالب بوقف حصار غزة ومنح الحرية للضفة


غزة- وحدة الإعلام

طالبت المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" بالوقف الفوري لحصار غزة ورفع نظام الإغلاقات عن الضفة الغربية" مطالبة المجتمع الدولي "بالإصغاء لصوت اللاجئين الفلسطينيين ومنحهم كرامة الاعتراف بهم".



وقالت مفوض "الاونروا" في كلمة وجهتها بمناسبة يوم اللاجئ العالمي الجمعة 20-6-2008:" إن الثقل الديموغرافي للاجئين الفلسطينيين عالمياً وحرمانهم من ممتلكاتهم لفترة طويلة غير مسبوقة، وضرورة توفير الحماية النهائية لهم من خلال إيجاد حل عادل ودائم لقضيتهم هي ثلاثة أسباب قوية تبرر ضرورة أن يكون للاجئين الفلسطينيين كلمة في تقرير مستقبل فلسطين".



وطالبت "بإفساح المجال للفرص الاقتصادية لكي تعمل على خلق أجواء من الاعتدال وتوليد القناعة لدى الفلسطينيين بان التعايش السلمي مع الإسرائيليين أمر ممكن و يضمن لهم كرامتهم وخيرهم".



وقالت المفوض العام للاونروا:"من المحزن حقاً انه بينما نحتفي بالذكرى الستين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان فان الفلسطينيين يقومون بإحياء ذكرى مرور ستة عقود على ما أصبح معروفاً لديهم بالنكبة، في وقت ما يزال فيه الكثيرون منهم يعيشون عذابات المنفى والإقصاء والعزلة".



وأكدت على أن "هذا بحد ذاته يعتبر دليلاً على فشلنا جميعاً في إعطاء مضمون ذي معنى لمفهوم الكرامة الإنسانية بالنسبة للفلسطينيين، وكذلك فشلنا في تحقيق سلام دائم وعادل في الشرق الأوسط رغم إننا نحن، أي العاملين على خدمة اللاجئين الفلسطينيين، نؤمن بأنه ما زال هناك وقت للإصلاح".



وأضافت أبو زيد "على مدى ستين عاماً ما زال الفلسطينيون يعيشون في المنفى بعيداً عن أرض أجدادهم. وربما يتبدى ذلك في أوضح صوره في الضفة الغربية أكثر من أي مكان آخر حيث تزيد الحواجز غير القانونية والمئات من نقاط التفتيش والعراقيل اليومية حدة الإحساس بالمنفى هناك. أما في غزة فسياسات الإغلاق والعقاب العشوائي تدمر نواحي الحياة، مما يسبب اليأس الجماعي و يهدد بالقضاء على أية آمال للسلام".



وتابعت:"يواجه الفلسطينيون أيضاً إقصاءهم من العدالة التي يضمنها القانون الدولي الذي يهدف إلى توفير الحماية والأمن والكرامة كمسلمات مفروغ منها في عالم أصبح فيه احترام حقوق الإنسان وسيادة القانون مبادئ رئيسية تسترشد بها الحكومات العالمية".



وأشارت إلى أن" ينص جوهر القانون الدولي صراحة على منع الاعتداء المنهجي على السكان المدنيين وحرمانهم المتعمد من الغذاء و استهداف تدمير البنية التحتية المدنية ونقل سكان قوة الاحتلال إلى الأراضي التي تحتلها تلك القوة، إن انتهاك هذه النصوص وغيرها يسهم في تعزيز مشاعر الفلسطينيين بإقصائهم من النظام الدولي للحماية".



وقالت أبو زيد:" يواجه الفلسطينيون العزلة عن المساعي التي يبذلها المجتمع الدولي للسلام في الشرق الأوسط، وهو سلام لا يمكن أن يكتسب صفة الثبات والديمومة إلا إذا كان سلاما عادلاً وشاملاً للجميع. وينبغي الإقرار بان اللاجئين الفلسطينيين هم طرفاً مهماً معنياً بنتائج التسوية المتفاوضة عليها. إذ أن مشاركتهم من شأنها تعزيز شرعية تلك النتائج وضمان قبولها".



وناشدت المجتمع الدولي "أوقفوا حصار غزة وارفعوا نظام الإغلاقات عن الضفة الغربية. افعلوا ذلك بطريقة تحترم حق الإسرائيليين بالعيش بأمن وسلام. وأفسحوا المجال للفرص الاقتصادية لكي تعمل على خلق أجواء من الاعتدال وتوليد القناعة لدى الفلسطينيين بان التعايش السلمي مع الإسرائيليين أمر ممكن ويضمن لهم كرامتهم وخيرهم".



وأضافت "احرصوا على احترام القانون الدولي وحقوق الإنسان، واعملوا على نشر ثقافة العدل باعتبارها الأساس الذي يمكن أن يؤدي إلى قيام سلام مستقر ومزدهر. اعملوا على تعزيز مبدأ المساءلة والمحاسبة بما يضمن تقديم كل من يخرج عن الأعراف الدولية إلى العدالة، سواءً كانوا متطرفين يطلقون الصواريخ أم مقاتلين يستخدمون القوة بشكل مفرط، وان يتم أيضا إنصاف ضحاياهم".



وطالبت أبو زيد بتوفير المناخ الملائم لتعزيز مفهوم المشاركة الحقيقية عندما يتعامل المجتمع الدولي مع قضايا اللاجئين الفلسطينيين. فقد أظهرت تجارب الماضي أن احد متطلبات إنجاح أي عملية سلام هو إحساس أولئك الذين تكون حياتهم ومستقبلهم على المحك بان هناك اهتمام حقيقي بهم.



وحثت على "الإصغاء لصوت اللاجئين الفلسطينيين. امنحوهم كرامة الاعتراف بهم. فالثقل الديموغرافي للاجئين الفلسطينيين عالمياً وحرمانهم من ممتلكاتهم لفترة طويلة غير مسبوقة، و ضرورة توفير الحماية النهائية لهم من خلال إيجاد حل عادل ودائم لقضيتهم هي ثلاثة أسباب قوية تبرر ضرورة أن يكون للاجئين الفلسطينيين كلمة في تقرير مستقبل فلسطين".



ودعت مفوض الأونروا "جميع اللاعبين المعنيين للتفكير بهذه "الوصفة" كمحاولة لرفع المعاناة التي تؤثر على حياة الملايين من اللاجئين الفلسطينيين. فما زال هناك متسع من الوقت والفرص لاستعادة إيمانهم بالمستقبل".





avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غزه تدفع ثمن العزه

مُساهمة من طرف @ حبيبتي فلسطين @ في الثلاثاء يوليو 01, 2008 9:06 am




وفاة رضيعة يرفع عدد ضحايا الحصار لـ(199)



غزة - وحدة الإعلام

أعلنت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار السبت 28-6-2008 عن وفاة رضيعة جراء نقص العلاج ومنعها من السفر للعلاج بالخارج لترتفع بذلك حصيلة شهداء وضحايا الحصار الإسرائيلي المفروض على قطاع غزة منذ نحو عام إلى (199) ضحية بينهم عدد كبير من الأطفال والمسنين.



وقالت اللجنة:" إن الرضيعة آيات أنور ضحيك والبالغة من العمر (8 أشهر) فقط، توفيت اليوم نتيجة منعها من السفر ونقص الدواء من المستشفيات".



وأشارت إلى أن الطفلة الرضيعة آيات كانت تعاني من مرض القلب وتشوهات في القلب منذ ولادتها ولم يسمح الاحتلال لها السفر لتلقي العلاج لا في مشافيه ولا بالخارج.



avatar
@ حبيبتي فلسطين @
عضو ذهبي
عضو ذهبي

عدد الرسائل : 2277
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 4 من اصل 5 الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى